إعلان أدسنس 468x60

حصيلة المجلس البلدي ورئيسه

 

 

 

إذا كان لكل إطار سياسي أو جمعوي حصيلته فالمجلس البلدي لا يعد استثناء في هذا الإنجاز الذي لا يمكن إنكاره، وما أعظم تراكمات مجلس انتخب رئيسه وأعضاؤه من طرف باعة متجولين، فراشة، أصحاب الأكشاك، والوظائف القارة منها والموسمية وربما من طرف لون سياسي وجد نفسه مكره لا مخير من أجل التصويت على لائحة كتب لها أن تدبر شؤون المدينة/القرية.
" المدينة /القرية" عبارة عن  مساحة تحتضن مدينتين: العتيقة والجديدة وهوامشهما، استطاع المجلس برئاسة رئيسه الحالي أن يحقق للمدار الحضري ما لم يستطع تحقيقه من سبقوه، ولا ينكر هذا إلا جاحد.
حصيلة تتمثل في عصارة النفايات التي تسيلها شاحنات وضعها الرئيس لعصر محتوياتها المنزلية والطبية، ورش السائل منها في أزقة ودروب المدينتين وإلقاء الباقي منها في مطرح على ضفاف وادي الأربعاء، هناك تتخمر وتتكاثر فيها البكتيريا والميكروبات، لتسبح في مياه الوادي التي تسقى بها اخضر المنطقة الممتدة بين  المدينة وغربها  تجنى وتسوق لأصحابها الأصليين." وبهذا يصدق المثل القائل:" أمانتكم ردت إليكم".
حصيلة الرئيس  ومجلسه  مهمة،  يمكن الرجوع إليها بإحصاء بسيط للكائنات القصديرية التي غزت جميع المؤسسات التعليمية والصحية وحتى حديقة موريتانيا، فرئيس مجلسنا المنتخب يرى أن الاستثمار خير وسيلة لقضاء الحاجة من جهة والقضاء على الفقر من جهة أخرى، فمردودية الأكشاك داخل حديقة موريتانيا أكثر بكثير من إيجابيات فضاء أخضر في رأيه ، فكيف لا وهو أعلم الناس بالأهمية الثانوية للأشجار.
حصيلة رئيس المجلس البلدي كبيرة، انظروا إلى المقاهي التي قطعت الطريق ومنعت السيارات من الوقوف وحتى من السير، فهو يغض الطرف على هذه الظاهرة حفاظا منه على الطاقة،  لأننا في أمس الحاجة إليها، خصوصا وأن سكان المدينة – كباقي المدن- سيكون لهم موعد مع الانتخابات التي تتطلب منهم جهدا وطاقة للقيام بالدعاية، وهذا أمر مشروع ينسجم مع مبدأ ترشيد الطاقة
انظروا إلى عدد المطاعم والمقاهي التي أخرجت كراسيها وصناديق مشروباتها ووضعتها وسط طريق السيارات. ومن أرباب المقاهي من جلب حجر الرصيف ووضعها  قبل الرصيف الرسمي، مانعا بذلك اقتراب السيارات من المقهى خشية أن يصيب زبناؤها مكروه، اأرباب مقاهي بتازة العليا لم يسمحوا للمقاول الحائز على صفقة ترميم أقواس ساحة أحراش،  والرئيس لم يفعل المساطر القانونية ومنها إزالة الباش وريدويات حتى تظهر معالم الممدينة التاريخية، "آش بغنا بش أقواس خلي الناس تمعش" مجلس سخي كريم والله. إنه إنجاز عظيم يا معشر السكان، فلا تبخسوا الرئيس حصيلته.
حصيلة المجلس وشرطته الإدارية لا تضاهيها حصيلة، فمجازر المدينة تحولت إلى مطاعم و"شوايات" بدون ترخيص ولا شواهد طبية، وزنقة زيري بن عطية أبلغ مثال في هذا المجال، أصبحت سوق الجزارة حرة والتنافس في التلاعب بصحة المواطن أمر يهم المواطن ولا دخل لرئيس المجلس البدي فيه. والجزار أصبح جزارا و"شوايا"، أليس هذا إنجاز؟
حصيلة رئيس المجلس أكبر من أن تحصى على ورقة أو صفحة أو دليل، ومكوناتها كثيرة ومختلفة، ولعل البناء العشوائي في المناطق المحيطة بالمدينة والتابعة للمدار الحضري خير دليل، غرض الطرف عن هذا النوع من البناء يوفر للمنعش العقاري دخلا ولمشيديه مسكنا، وهو حق لا يمكن تجاهله، أليس كذلك؟
حصيلة المجلس ورئيسه جديرة بالتحليل والنشر، انظروا كم من عمارة شيدت طوابقها الستة، وفوتت طابقها الأرضي وقبوها إلى مستثمرين يروجون فيها سلعا، بدل إبقائها مراب لسيارات السكان " الحديد ما نعدو ما يسرا لو"
 

اترك رد