إعلان أدسنس 468x60

وسقط القناع !

 

سقط القناع عن رؤوس تبدو لك في أول نظرة إليها أن الوقار والوفاء والصدق منها يسري ويسوق، يبدو لك أنها للخير تسعى ونحو البر ترقى، لكن سرعان ما تصاب بخيبة أمل إن أنت تمعنت في تعاملها وسلوك حاملها  (أي الرؤوس) ليتضح الأمر إليك أنها من مشارب الشر تتغذى وعلى فضلات النميمة والفساد تكبر وتترعرع. رؤوس يسميها الفقراء الفقراء وأنباء المدينة والسبيل برؤوس الفتنة والفساد محطمة أرقاما قياسية في النهب والارتشاء، يقصدها المساكن ومن يعانون من العوز وقلة الدخل لعلهم يحصلون على زيت أو سكر وعلبة دقيق في قفة بالمجان ودون مقابل مالي ولا صوت انتخابي، مواد قد يؤثث بها هذه الفئة من الغلبة المغلوبين  مائدة صيامها من الحاج ولد الحاج  الذي يتبجح بأن أخلاقه حميدة وما هي بذلك ، بل إنها من الذميمة ترتوي وعلى الفساد وشراء الهمم كل 6 سنوات تتقوى وتتعود، تعمل على تغيير العملة من الدرهم إلى كائنات قصديرية وخيام وشقق بالعمارات المبنية.

سقط القناع عن شيطان بن إبليس، بشره تكتوي القرية والمدينة يومي الاثنين والخميس.

سقط القناع عن قلم مأجور وصحيفة أريد لها أن تتحول إلى سوق عكاظ، وجمعية تضم الأقارب والأصول وعلى الإتاوات تصول وتجول.

سقط القناع عن مصور بزناس بكاميرا على صاحبها نزلت لعنة إبليس الخناس.

سقط القناع عن مدبر شؤون عقارات وأملاك يتصرف فيها رغم أنها ليس ضمن ممتلكاته، ولكن أريد له أن يكون عليها بالصفة مشرفا.

سقط القناع عن منعش عقاري يجني الملايير باسم السكن لاقتصادي، يبني العمارات ويسوقها، ويسلم الإتاوات ليفوز بقبوها وبناياتها التحية التي يحولها إلى محلات ومعارض تجارية،

سقط القناع عن بعض موردي حزب سياسي، يدعون العدل وإنارة البصائر ولو بضوء قنديل أو فانوس، لكنهم  يصوتون لصالح الفساد، يؤازرون رؤوسه. ويكونون حليفه.

سقط القناع عن أم استقبلت جنينها 9 أشهر في رحمها، لكن وضعته وألقت به على قارعة الطريق، ولم يبق لديها من الحنان والرحمة مقدار حبة رمل.

سقط القناع عن رئيس جماعة ليست له القدر على رئاسة أسرته الصغيرة، ومع ذلك ينهي ويأمر وبالمحروقات والصفقات ينمي ثروته.

سقط القناع عن طبيب ضاقت به سبل الرباط وفاس، لتحتضنه مدينة بالمغرب العميق، بها كبر وترعرع لكن خارجها تكبر وتجبر ، وعلى صخرة المدينة نصب أخيرا خيمته التي لا تقوى على مواجهة رياح الكفاءة والانفتاح على الشرائح المجتمعية.

سقط القناع عن وزير، في زمن ماض استوزر، وبمكبرات الصوت كان ينادى بالنضال، وربط المسؤولية بالمحاسبة، غواه الطمع ما شبع ما قنع حتى جبر راسو مكردع.

سقط القناع عن نقابي لا ثقة له في نفسه يردد كلمة يعني في مداخلاته وخطاباته في محاولة منه لتبليغ فحوى شعاراته الزائفة" نحن في حزب كذا نريد إسقاط الفساد" لكنه نسي أو تناسى أنه دخل النقابة ليقتات من جهد العاملات، ويحقق امتيازا لزوجته وشقيقه ولو على حساب الطبقة الكادح، سقط القناع وسقطت عضويته على إثر نكسة الأزمة والإفلاس حفظنا الله وإياكم منها.

سقط القناع وستسقط أقنعة عن شخصيات المرموز الخيالية.

التعليقات :

 

اترك رد