إعلان أدسنس 468x60

طلبة معهد تأهيل الأطر الصحية بتازة ينتفضون ضد مشروع قرار وزير الصحة

نظم طلبة معهد تأهيل الأطر في الميدان الصحي بتازة صباح اليوم وقفة احتجاجية أمام مندوبية وزارة الصحة مطالبين بإلغاء قرار وزير الصحة  الذي أعطى معادلة دبلوم تقني متخصص تمنح مؤسسات القطاع الخاصة مع دبلوم ممرض مجاز تمنحه المعاهد التابعة لوزارة الصحة، وهو ما اعتبره المحتجون ضربا لمبدإ تكافؤ الفرص، وتطاولا على اختصاصات وزارة التعليم العالي المؤهلة للنظر في معادلات الشهادات، وليس من اختصاص وزير الصحة، خصوصا أن المؤسسات الخصوصية لتكوين الممرضين تخضع لوصاية التكوين المهني، وبالتالي لا يمكن القبول بمعادلة شهادات ودبلومات لا يمكن مقارنتها.

وتطرق المحتجون إلى مسألة البطالة التي يئن تحت وطئها أكثر من ألفين و650 ممرضا تخرجوا خلال يوليوز من السنة الحالية، ينتظرون دورهم في الوظيفة العمومية، وأن  40 متخرجا برسم2011 لم يحالفهم الحظ في التوظيف، نظرا لقلة المناصب المالية مقارنة مع عدد خريجي المعاهد العمومية.

وأصر المحتجون على إلغاء مشروع المرسوم الذي وصفوه بالمشؤوم، والذي يتمم ويغير المرسوم رقم 2.06.620 الصادر بتاريخ 13 أبريل2007 والمتعلق بالنظام الأساسي الخاص بهيئة الممرضين بوزارة الصحة والمشروع الجديد يهدف إلى فتح مباراة التوظيف لحاملي دبلوم التقني المتخصص في شعب تكوين الأطر شبه الطبية والممنوح من طرف مؤسسات التكوين المهني. لأنه إجراء يتعارض مع التشريعات المنظمة  لمعاهد التكوين التابعة لوزارة الصحة ومنها القرار رقم 1253-95 الصادر عن الوزير المنتدب لدى وزير الأول المكلف بالشؤون الإدارية بتاريخ 4 ماي 1995 والصادر بالجريدة الرسمية عدد 4309 بتاريخ 31 ماي 1995  والذي حدد لائحة مؤسسات تكوين الإطارات العليا،  والقرار الصادر عن نفس الجهة تحت رقم 313.96 بتاريخ 14-02-1996 والمتعلق بتحديد مؤسسات تكوين واستكمال الخبرة.

وطالب المحتجون بإدراج معاهد تكوين المهن الصحية ضمن معاهد تكوين الأطر التابعة للتعليم العالي وتطبيق نظام الإجازة في التمريض وفي التخصصات الطبية الموازية الأخرى، وإلغاء مشروع القرار المتعلق بإدماج الممرضين والممرضات خريجي مدارس القطاع الخاص إلى حين مراجعة النظام الأساسي المنظم لهمن مزاولة التمريض  وخلق هيئة وطنية للممرضين والممرضات والمهن الطبية الموازية للإشراف على التقيد في سجل مصادق عليه.

اترك رد