إعلان أدسنس 468x60

رئيس الأمن الجهوي بتازة: التواصل ودعم التكوين المستمر لرجال الأمن والتصدي للجريمة من أولويات المديري

 

قال علي النهاري الداكي رئيس الأمن الجهوي بتازة في لقائه مع مراسلي الجرائد الوطنية، الجهوية، المحلية: المكتوبة والمسموعة والإلكترونية، إن المديرية العامة للأمن تعتمد في إستراتيجيتها الجديدة  على التواصل، خدمة للساكنة وتوفير الأمن والطمأنينة لها من خلال محاربة الجريمة. وتسعى المديرية لدعم وتقوية التكوين المستمر لأطرها حتى تصبح مؤهلة للتعامل مع الوسائل الحديثة.

وفي معرض حديثه مع ممثلي المنابر الإعلامية، أهاب رئيس الأمن الجهوي بالحاضرين للمساهمة في نشر الوعي، تبديد الإشاعة، وتعهد بتسهيل هذه المهام، معلنا أن أبواب مصالحه تبقى مفتوحة للتواصل من أجل تنوير الرأي العام.

وانتقل علي النهاري الداكي إلى حصيلة مصالح الأمن الجهوية والتي تضمن تازة تاونات وكرسيف وذلك منذ تعيينه على رأسها في بداية يوليوز من السنة الحالية، حيث بلغ عدد المعتقلين بسبب ارتكابهم لأفعال يجرمها القانون 2000 موقوفا، منهم 961 من المبحوث عنهم لفائدة العدالة، و54 مروجا للمخدرات التي حجزت مصالح الأمن الجهوي 20 كيلوغراما منها خلال نفس الفترة.

وتطرق المتحدث إلى الاكتظاظ الذي تعرفه مصلحة إنجاز وتجديد البطاقات الوطنية  بين الفترة الممتدة من الثامنة و11 صباحا، وفي إطار التقليص من حدة هذا الازدحام، التجأت المصلحة المعنية إلى نهج سياسة القرب عن طريق إيفادها لفرق للأسواق الأسبوعية التابعة لمختلف الجماعات القروية من أجل إنجاز وتجديد بطاقات الهوية للراغبين في هذه الخدمة، وفي نفس الإطار أعطى تعليماته لموظفي هذه المصلحة من أجل الانتقال إلى مقرات تواجد المرضى والمسنين الراغبين في الحصول على البطاقات الوطنية للتعريف كلما تلقوا طلبا في الموضوع، رأفة بهذه الشريحة من المواطنين.

وفي معرض رده على بعض الأسئلة، دعا رئيس الأمن  المواطنين، الوداديات والجمعيات للتعاون مع مصالحه وإشعارها بكل مظاهر الإزعاج والانحراف والاعتداءات التي يلاحظونها أو يتعرضون إليها، مضيفا أن رقم الهاتف 19 الخاص بالشرطة يعمل بشكل طبيعي وأنه يسعى  لتقويته.

وعبر بنفس المناسبة عن استعداده لتكثيف الحملات الأمنية في محيط المدينة والمسالك الرابطة بين سكنى التلاميذ والمؤسسات التعليمية لتأمين سلامة وتنقل الطالبات والطلبة خصوصا في الأماكن المعزولة أو التي تنعدم فيها الإنارة العمومية. وجدد استعداده للتصدي لظاهرة السرقة بالنشل، خصوصا في السوق الأسبوعي الذي سيشهد اكتظاظا بمناسبة اقتراب عيد الأضحى.

ووفي ختام كلمته أشاد رئيس الأمن  بالعامل الجديد على إقليم تازة محمد فتال الذي أشرف على إعادة  علامات التشوير الأفقي، وكلف عمالا بالسهر على نظافة المدينة العتيقة، ويتابع باهتمام بالغ شكايات المواطنين وتظلماتهم، ويحرص على استتباب الأمن والطمأنينة للساكنة.

اترك رد