إعلان أدسنس 468x60

قاضي التحقيق بابتدائية تازة يستدعي ضحايا وشهود في ملف النصب والاحتيال والشيكات

قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتازة يستدعي الشهود وأطراف ملف النصب والاحتيال وإصدار شيكات بدون توفير مؤونتها لجلسة التحقيق ليوم الاثنين 22 أكتوبر. وكانت النيابة العامة أحالت ملف المتمين الرئيسيين الأستاذ المتقاعد الحاج (ع.ب)، والمدعوة (ت.ر) على قاضي التحقيق الذي استمع إليهما وإلى مجموعة من الشهود والضحايا وقرر إيداع المتهمين السجن المحلي قبل استمرار جلسات، وقرر يوم الخميس 15 أكتوبر تأجيل القضية للاستماع إلى ضحايا وشهود آخرين تم استدعاؤهم لجلسة الاثنين 22 أكتوبر

وتعود وقائع النازلة إلى تقديم عدد من الضحايا شكايات للنيابة العامة حول توصلهم بشيكات من طرف المتهمة والتي تدعي أن الأستاذ المتقاعد فتح لها حساب بنكي للحصول على دفتر الشيكات وأنها وقعت على قسيماته، وأن المتهم هو من سلمها لمجموعة من النساء والرجال وهو ما فندته بعض الأطراف التي استدعيت للتحقيق.

وكان ضحايا قدموا شيكات تحمل اسم السيدة المعتقلة والتي زعمت أنها وقعت في ظروف غير عادية وسلبها منها "للحاج" وهو من ذوي السوابق في منح القروض مقابل فوائد غير مشروعة، وفوجئت المتهمة بوجود هذه الشيكات عند مجموعة من النساء والرجال، واتهمت خصمها بتسليمها لهم، وهو ما نفاه بعض الضحايا والشهود الذين استمعت إليهم الضابطة القضائية.

يذكر أن الأستاذ الحاج المتقاعد من ذوي السوابق في مجال منح قروض مقابل فوائد مالية غير مشروعة.

اترك رد