إعلان أدسنس 468x60

فائض ميزانية المجلس الإقليمي صفر درهم، والمشاريع الكبرى متعثرة بسبب لوبي العقار

عقد المجلس الإقليمي لتازة دورته العادية اليوم، والتي ترأسها النائب الأول عزيز كوسكوس شقيق حميد كوسكوس رئيس المجلس البلدي,

وضم جدول الأعمال ست نقط تهم ميزانية 2013, تحويل جزء من الميزانية للتسيير، مناقشة شراكة بين المجلسين الإقليمي والبلدي لاقتناء عقار لاحتضان مطرح النفايات المراقب، نزع الملكية من الخواص لفائدة المطرح المذكور، مناقشة نزع الملكية لفائدة محطة تصفية المياه العادمة بتاهلة، وتمت المصادقة على جميع النقط بالإجماع، رغم الملاحظات التي أبدلها بعض الأعضاء، والتي يمكن إيجازها في دعم توجيه الاستدعاءات للأعضاء في الوقت المناسب، وتساءل اليندوزي كاتب المجلس والمستشار بالمجلس البلدي عن تعثر  المشاريع الكبرى بالمدينة لعدة أسباب منها تدخل لوبي لعقار وتعقيد المسطرة المتعلقة بمسار المشاريع الكبرى التي ظلت رهينة الانتظار منذ 1997.وطالب بإحلال سلطة الوصاية محل المجلس البلدي لتنفيذ المشاريع المتعثرة.

وتدخل السيد محمد فتال عامل الإقليم وقال إن مدينة تازة تعيش أزمة نفايات  بسبب وجودها داخل المدار الحضري قريبا من التجمعات السكنية وبجوار مجرى مياه وادي الأربعاء. وطالب بتسريع وثيرة تصفية مسألة العقار على أن يفتح المطرح في غضون 6 أشهر القادمة، وشكر عمال النظافة على الجهود التي يبذلونها لجمع وتدبير النفايات في ظروف جد صعبة.

انتظروا  تفاصيل الاجتماع المثير للجدل والاستغراب بمجرد انتهائنا من صياغتها

اترك رد