إعلان أدسنس 468x60

من هي؟

من هي؟
هي فتاة تبلغ من العمر 28 سنة ريفية الأصل متزوجة ومطلقة، ثم تزوجت مرة ثانية وظلت معلقة بعدما تخلى عنها من أبرمت معه عقد نكاح حتى تتمكن من الالتحاق بأوروبا، رزقت منه بطفل، تزعم أنها أن أنجبته خلال نزهة بجبال الريف الساحلي.
تتقن الريفية، تتكلم الفرنسية والعربية وحتى اللغة الهولندية، يئست من الحياة لتتحول إلى بائعة الهوى، تختار ضحاياها من الفئة العمرية التي تتراوح بين 50 – 65 سنة لتحلب من الأعيان، المقاولين، تجار مواد البناء، والموظفين من الأساتذة
أموالا ومن الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 26و 36 سنة لتفرغ نشوتها المازوشستية الممزوجة بالسادية في مممارسات جنسية طبيعية وأخرى شاذة.
من هي ؟
إنها ثيب أنجبت طفلا ثم لجأت للبكارة الاصطناعية للإيقاع بأكثر من ضحية،  تحتسي خمرا تتعاطى للمخدرات الصلبة لكن دون أن تصل درجة الإدمان، ما يساعدها على قيام الليل والبحث عن التدريب نهارا، تمارس الجنس في بداية علاقتها مع الضحايا الجديد على أساس أنها عازب بكر، تتعمد فقدان البكارة مع الأغنياء وتطالبهم بمبالغ مالية مقابل التنازل عن “الشرف”.
من هي؟
إنها تدعي الصلاة والصوم ولا تبارح المسجد خلال صلوات التراويح، تتربص بالمتزوجين خصوصا بمن لهم مشاكل عائلية، تعرض عليهم التعرف ثم تتحرش بهم لتوقعهم في شباك أحضانها تقترح عليهم الممارسة الجنسية السطحية، تروي لهم قصة حياتها المليئة بالعقد النفسية، لتنال حنانهم وعطفهم، تقترح عليهم الزواج ، تعرض عليهم مفاتنها والدخول بها لتفقد بكارتها الصينية، تدخل معهم في المساومات والابتزاز تحصل على المال لتنطلق في عملية جديدة تبحث عن ضحية تفضل أن يكون ” بوشمال” و(لـ: بوشمال تفسير لفك لغز المرموز) ضحية يستحسن أن يكون من أصول ريفية أو الراشدية لتبدأ معه نزهة في حلة جديدة في وشقق مفروشة بضيعات وعمارات في مناطق وأقاليم جديدة منها تاوريرت، باب بودير كلدمان، فاس تاوجطات، سلا والرباط الناضور، العروي، الحسيمة وطنجة.

اترك رد