إعلان أدسنس 468x60

شاب مقرقب يروع السكان بتازة

خلف شاب لم يكتمل عقده الثاني ليلة الجمعة/صباح السبت حالة من الرعب في صفوف سكان حي المستقبل وكل من كتب له عبور هذه المنطقة للالتحاق مقر سكناه أو التوجه إلى حديقة المدينة العتيقة فارا من لهيب حرارة المنازل.

شاب “مقرقب” أشهر سيفه ضد كل من كتب له لقائه صدفة ولم يجد بدا من إطلاق ساقيه للريح مستنجدا بأقرب ملجأ يقيه شر شخص فقد السيطرة على أعصابه.

تجنبا للاصطدام مع هذا الشاب اضطر سكان حي المستقبل إلى إحكام إغلاق أبواب منازلهم مخافة اقتحامها من طرف شخص فقد وعيه وإدراكه لا شغل ولا هم له سوى البحث عن إسقاط “بطانة” أي جثة.

كانت تازة بالأمس القريب آمنة يضرب بها المثال في الأمن والطمأنينة فأصبح سكان بعض أحيائها ومحلاتها التجارية في مرمى المنحرفين الراجلين وأصحاب الدراجات النارية المتعاطين لأقراص الهلوسة مستغلين شبه فراغ أمني ناتج عن نقص حاد في الموارد الأمنية البشرية في مدينة تعد معبرا لجميع أنواع المخدرات.

اترك رد